من ورآء اعتقال دكتور التجميل حسن التازي.. هل ملف اتهامه بريء؟

طالب العديد من المغاربة بابقاء قرينة البراءة في ملف دكتور التجميل حسن التازي وزوجته وآخرون الذين اعتقلوا بتهم ثقيلة تتعلق بالاتجار في البشر وتكوين عصابة اجرامية للنصب والاحتيال.

وعلق وليد بهضاض الاعلامي بالجهة الشرقية في تدوينة عبر حسابه فيسبوك ” عملية تشهير ممنهجة في حق الدكتور التازي بعد اتهامات بالتزوير والنصب والاحتيال والاتجار في البشر، بالنسبة لي شي حاجة تما ماشي هي هاديك.. قرينة البراءة هي الاصل.

واضاف ” علاش الصحافة المعاقة كتجلد المتهمين مرتكزة على الرواية البوليسية.. لي انا متأكد منه انه خلال مساري الاعلامي المتواضع كشفت على مجموعة ديال الاختلالات و الخروقات وحتى الجرائم والوحيد لي كان غادي يمشي للحبس هو الكاتب.. الجهات لي كتبت عليها عايشة حياتها بشكل طبيعي في حماية الديستي والبوليس والفرقة الوطنية والنيابة العامة..

وتابع ” يقدر يكون الدكتور رفض شي طلب لشي جهة ولا دخل فحزازات مع شي مسؤول فكان مصيره التشهير والسجون وشكون عرف راه المغرب هذا.. فيه الفساد هو لي كايحكم…رمضانكم مبروك..”

فيما علق الجمعوي عبد الصمد اوسايح عبر تدوينة فيسيوكية “في ملف الدكتور التازي…الإعلام لم يحترم مبدأ قرينة البراءة، فالمتهم بريء حتى تثبت إدانته، يومكم سعيد”.

وعلق آخر ” الملف على ما اظن الغرض منه الهاء الشعب عن الزيادات في الأسعار اليومية…اليوم الكازوال تجاوز 15 درهم بعد هذا الملف”.

وعلق آخر ” شخصية مثل الدكتور التازي لا يمكن الاقتراب منها إلا بمراجعة القائمين على أمور هذه الدولة ..الرجل قامة و مثال مشرف للنجاح و صورة إيجابية عن المملكة ليس على المستوى الإقليمي فحسب و لكن على المستوى الدولي في مجاله.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه