مايسة سلامة تدعو الى الافطار العلني في رمضان وتقنين اللواط والشذوذ والى الحريات الفردية

 

اثارت المدونة مايسة سلامة الناجي جدلا واسعا بعد سلسلتها الرمضانية عبر احدى الجرائد والتي تدعو فيه صراحة الى الغاء تجريم الافطار العلني والعلاقات الجنسية الرضائية.

وقالت ان الملكية تسير في اتجاه توفير الحريات الفردية للمسلمين المتلزمين ولغيرهم الغير الملتزمين ولغير المسلمين منذ سنة 2016.

ودعت مايسة الى ضرورة السماح بالاكل في رمضان لغير الراغبين في الصيام والسماح باللواط والشذوذ الجنسي لمن يرغب في ذلك.

وتلقت مايسة انتقادات واسعة من لدن شريحة كبيرة من المغاربة ومتابعيها الذين اتهموها بانها تريد هدم الاسلام وتخدم اجندات ماسونية.

 

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه