الموت يخطف المعتقل الاسلامي با جيلالي داخل السجن!


توفي المعتقل السلفي على خلفية احداث 19 ماي 2003 بالمغرب جيلالي رباع الملقب ببا جيلالي .

وحسب مصدر مقرب من فان الرجل إسمه با الجيلالي مات في السجن مظلوما بعدما أصيب بشلل نصفي.

وتابع ” لما كنا معه في السجن المركزي بالقنيطرة،وكنا نحمله إلى زيارة عاءلته التي تقطن في مكناس،عاش تقريبا 20سنة في فرنسا،وقدر الله عليه الأسر،بسبب كراء مسكن للرباع رحمه الله ،الذي كان محكوم بالإعدام ونشر الإعلام عليه أنه انتحر…”.

واضاف “نعود للشيخ الجيلالي كان المسكين يعاني من عدة أمراض:السكري،والقلب،والضغط الدموي… ،ورأيته بتاريخ 2006يبكي ويريد أن يقترب إلى أهله في مدينة مكناس ،ولم يستجيبوا لطلبه،رحمه الله تعالى وتقبله شهيدا عنده سبحانه وتعالى وهذا هو حقه علينا وبالله التوفيق للجميع.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه