التسولي يتهم اشخاص داخل فريق الرجاء بعرقلة عمل البدراوي

 

أكد سعد التسولي الناطق الرسمي باسم الرجاء البيضاوي عقب الجمع العام المادي للفريق أمس الثلاثاء ان البدراوي عزيز رئيس الفريق أبدى اهتمامه بملف الانتخابات بسبب نهاية عقود أزيد من 10 لاعبين.

وتابع التسولي ان الفريق غارق في مجموعة من اليوم سواء مع القطاعات العامة او الخاصة ومنها الضمان الاجتماعي ووكالات الأسفار بالإضافة إلى الفنادق والضرائب.

واكد “تفاجئنا أيضا بعدد من الأحكام النهائية التي تهم مجموعة من لاعبين يجب تسديدها، والتي كانت ستشكل مشكل كبير للفريق الأخضر في الميركاتو الصيفي، بالمنع من الانتدابات، لكن رئيس الفريق الأخضر، عزيز البدراوي، توصل إلى حلول مع مجموعة من اللاعبين، وجنب الرجاء الوقوع في أزمة الانتدابات”.

وشدد التسولي في حديثه على أن مشاكل الرجاء مرتبطة بالأساس ببعض الأشخاص المحسوبين على النادي، موضحا “هناك مجموعة من الأشخاص محسوبين على فريق الرجاء الرياضي، هم السبب الأول في المشاكل التي يعيشها الفريق، من خلال القيام بتهيج لاعبين ودائنين سواء “وكالات الأسفار أو الفنادق”، من أجل مطالبة النادي بجميع المستحقات سواء الآنية أو السابقة، تحت ذريعة وجود مكتب جديد من شأنه أن ينهي مع جميع ديون الفريق”.

وختم الناطق الرسمي للفريق الأخضر حديثه بالقول :”وضعية الرجاء الرياضي المالية صعبة جدا، وبالتالي ندعو الجماهير من أجل تكثيف جهود جميع الفعاليات لإخراج الفريق من الوضعية المالية التي يعاني منها، والتصدي لجميع الأشخاص ضد مصلحة الفريق”.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه