جمعية بالبيضاء تضع تطبيقا إلكترونيا رهن إشارة النساء المُعنّفات

ماروك 24 تيفي

في إطار مشروعها “سطوب العنف الرقمي”، وبدعم من سفارة المملكة الهولندية بالمغرب، أطلقت “جمعية التحدي للمساواة والمواطنة” تطبيقا رقميا جديدا، يحمل اسم “Stop violence numérique”، وذلك بهدف تعزيز جهود مكافحة العنف الرقمي ضد النساء.

وحسب ما ذكره بلاغ صحفي صادر عن الجمعية، فإن “المولود الجديد يأتي ليثري المنظومة الوطنية لمحاربة عنف النوع وليؤكد الدور الطليعي للمجتمع المدني وقدرته على اقتراح أجوبة وحلول عملية وذكية تواكب التطور الخطير لظاهرة العنف الرقمي ضد النساء”.

وذكر المصدر ذاته أن “Stop violence numérique تطبيق مبتكر، سهل التحميل والاستعمال، يعتمد لغة تفاعلية بسيطة، يمكن للنساء ضحايا العنف الرقمي، من خلاله، وضع شكاياتهن مصحوبة بالمطالب بكل سلاسة ودون تعقيدات”، مضيفا أن “جمعية التحدي للمساواة والمواطنة تعمل بعد ذلك، على المعالجة المباشرة للشكاية، أو إحالتها إلى السلطات المختصة مع الالتزام التام بمتابعة المسار القانوني للشكاية بتنسيق مع المعنية بالأمر”.

بالإضافة إلى ذلك، وفقا لبلاغ الجمعية، “فتطبيق Stop violence numérique مصمم لتزويد ضحايا العنف الرقمي وجميع الزوار ببيانات ومعلومات غنية وعملية تشمل، نصوصا تشريعية، أحكاما ومساطر قانونية، بالإضافة إلى أسماء، أرقام، وعناوين مختلف الجهات المتدخلة، كما يوفر التطبيق عددا من النصائح المفيدة للنساء من الضحايا الفعليين أو المحتملين عن كيفية التعاطي مع العنف الرقمي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى