الصحراء.. دعم مدريد لمبادرة الحكم الذاتي يندرج في إطار الأمم المتحدة (بوريل)

ما 24 تيفي

أكد ممثل الاتحاد الأوروبي السامي للشؤون الخارجية، جوزيب بوريل، اليوم الخميس، أن دعم الحكومة الإسبانية لمخطط الحكم الذاتي المغربي في الصحراء، باعتباره “الأساس الأكثر جدية، واقعية ومصداقية” لتسوية هذا النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية، “يندرج في إطار الأمم المتحدة”.

وقال رئيس الدبلوماسية الأوروبية، في حديث خص به القناة التلفزية الإسبانية “تي في إي” إن “موقف إسبانيا التي اختارت دعم الحكم الذاتي المقدم من طرف المغرب، يندرج دائما في إطار الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن الدولي”.

وأشار بوريل إلى أن الدعم الذي عبرت عنه حكومة بيدرو سانشيز للمبادرة المغربية “مشابه للموقف الذي اعتمدته كل من ألمانيا وفرنسا، وكل هذه المواقف تستجيب لميثاق الأمم المتحدة الذي يدعو إلى حل تفاوضي بين الأطراف المعنية”.

وقال إن “الاتحاد الأوروبي يواصل الدعوة إلى نفس النهج، أي حل تفاوضي بين الأطراف”.

وكان الاتحاد الأوروبي قد أشاد، يوم الاثنين، بالتطور الإيجابي للعلاقات القائمة بين المغرب وإسبانيا “المفيد من أجل تنفيذ الشراكة الأورو-مغربية ككل”.

ويتماشى الموقف الأوروبي مع موقف الأمم المتحدة، التي تفضل نهج البراغماتية، الواقعية، الاستدامة وروح التوافق.

وهو بذلك، يكرس تفوق مبادرة الحكم الذاتي المغربية باعتبارها الحل الأكثر مصداقية، واقعية وقابلية للتطبيق للنزاع الإقليمي المفتعل حول الصحراء المغربية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات متوقفه